الزلزال الزاحف إلى فلسطين الأطماع الإسرائيلية في السيطرة على المياه الحصار يهدد الإنسان والحيوان والتربة والزراعة في قطاع غزة العوامل المحددة لحجم الأضرار الناتجة عن الزلزال؟ بيع لحوم الغزلان على جوانب الطرق جنين: صيادو الغزلان والذبح الأسود .... البوح عن قضايا المياه بلغة الفن ... سلوكيات ..لتدمير البيئة ..لا للمحافظة عليها بلدية رام الله تنظم فعاليات بيئية وصحية أريحا.... الاحتفال بمرور عشرة آلاف عام على إنشائها ... بلدية دبي تدشن مصنع السركال لمعالجة مخلفات زيوت الطهي... العرب متخلفون عن بقية العالم بمستويات التعليم الرئيس البوليفي: إلغاء النظام الرأسمالي المسئول الأول عن الاحتباس الحراري ... تقلص كبير في مسافة انتشار رائحة الأزهار ... حروب مناخية .... الصيد المفرط والتغير المناخي يهددان الأمن الغذائي لملايين الناس ... الزلازل: عفوية ورعب وغياب في التخطيط وانتظار للكارثة... التربية على التعامل مع الزلازل وتجنب أخطارها أي مواطن لأية تنمية؟ شرف.. مليونير من أكوام القمامة أغنية " لَوْلا المَيْ..." زلزال نابلس الكبير شهر أيار (جماد) في الذاكرة الشعبية ... المريمية (قصعين) المهددة بالانقراض ..... من تراث فلسطين البيئي كيف نتصرف في أثناء الزلزال؟ هل يمكن التنبؤ بالزلازل؟ ارشادات هامة للتخفيف من خطر الزلازل سامي داوود: عشرون سنة مياه.. "الزلازل وجاهزيتنا": وضع النقاط على الحروف..

آيار 2008 العدد (3)

مجلة الكترونية شهرية تصدر عن مركز العمل التنموي / معا 

May 2008 No (3)


 
القائمة الرئيسية

لماذا "آفاق البيئة والتنمية" ؟

منبر البيئة والتنمية

الراصد البيئي

أصدقاء البيئة

أريد حلا

شخصية بيئية

تراثيات بيئية

قراءة في كتاب

اصدارات بيئية - تنموية

الصورة تتحدث

رسائل القراء

الأعداد السابقة - الأرشيف

أسرة آفاق البيئة والتنمية

للإشتراك

الاتصال بنا

روابط مفيدة

الصفحة الرئيسية

 

هل يضرب فلسطين زلزال مدمر في المستقبل؟

 

جورج كرزم

خاص بآفاق البيئة والتنمية

 

كثرت التساؤلات، في الأشهر الأخيرة، حول إمكانية تعرض المنطقة العربية، بوجه عام، وفلسطين، بوجه خاص، لزلزال مدمر.  فمنذ بضع سنين، تتكرر الإنذارات الساخنة لاحتمال حدوث هزة أرضية وشيكة في فلسطين.  ومن المتوقع أن تحدث مثل هذه الهزة، في كل لحظة.

وحسب دراسة المعطيات الإحصائية للهزات الأرضية التي حدثت في فلسطين في السنوات الألف الأخيرة، فقد تم بلورة سيناريو أولي للهزات المتوقع حدوثها مستقبلا، حيث يتوقع حسب الدراسة الإحصائية، حدوث ارتجاجات جيولوجية جدية في فلسطين، خلال العقود القريبة القادمة، علما بأن المعطيات الإحصائية تبين أن الهزات الأرضية العنيفة في فلسطين كانت تحدث كل نحو 100 عام.

 

التفاصيل

للإعلان هنا

 

تبرعات لمجلة آفاق البيئة والتنمية

 

 

دعوة للمساهمة في مجلة "آفاق البيئة والتنمية"

 

يتوجه مركز العمل التنموي / معاً إلى جميع المهتمين بقضايا البيئة والتنمية، أفرادا ومؤسسات، أطفالا وأندية بيئية، للمساهمة في الكتابة لهذه المجلة، حول ملف العدد القادم (التغيرات المناخية في فلسطين والمشرق العربي والحلول البيئية الممكنة) أو في الزوايا الثابتة (منبر البيئة والتنمية، أخبار البيئة والتنمية، أريد حلا، الراصد البيئي، أصدقاء البيئة، إصدارات بيئية – تنموية، قراءة في كتاب، شخصية بيئية، تراثيات بيئية، الصورة تتحدث، ورسائل القراء).  ترسل المواد إلى العنوان التالي: george@maan-ctr.org.الحد الزمني الأقصى لإرسال المادة 24 أيار 2008.

 

نلفت انتباه قرائنا الأعزاء إلى أنه بإمكان أي كان إعادة نشر أي نص ورد في هذه المجلة، أو الاستشهاد بأي جزء من المجلة أو نسخه أو إرساله لآخرين، شريطة الالتزام بذكر المصدر.

 

 معظم المباني في غزة غير مقاومة لزلزال بقوة 6

ما بين ماراثون الهزات السياسية والأرضية .. المواطن هو الضحية
الاحتلال حال دون تأسيس مركز أبحاث لدراسة الزلازل في غزة

 

سمر شاهين / غزة
خاص بآفاق البيئة والتنمية

 

ما بين الهزات السياسية والأرضية يبقى قطاع غزة يعيش حالة من الخوف والقلق والترقب، فلا يكفي أن تعيش المنطقة في دوامة الهزات السياسية التي تضرب المنطقة بين فترة وأخرى وتشكل حالة من الخوف والفزع لدي المواطنين .. لتجد نفسها اليوم في ماراثون بين زلزالين كلاهما يجسد الخطورة ذاتها. "آفاق البيئة والتنمية" حملت على عاتقها أن تفتح ملف الزلازل والهزات الأرضية لتضع النقاط على الحروف وتستطلع آراء الخبراء وتوقعات المواطنين، ولتدق أبواب المهندسين المعماريين علها تجد بارقة أمل في أن الزلزال لو حدث – لاقدر الله- فان الخسائر ستكون محدودة، ويبقى السؤال الذي يسيطر على الجميع هل يصلنا الزلزال، وهل يضرب المنطقة التي نقطن بها؟ وما هي الخطوات التي من شأنها أن تقلل من حجم الخسائر؟ وهل يكون لمنطقة الساحل نصيب في ذلك؟ وما هي الدلائل التي تسبق بدء الزلازل، تساؤلات عديدة نحاول الإجابة عليها في التقرير التالي.

التفاصيل

 

 أكثر من 99% من المكبات في الضفة الغربية لا تقوم بمعالجة النفايات الصلبة

 
 


غالبية الأسر والمنشآت الاقتصادية في الضفة لا تفصل النفايات الصلبة

نحو 19% فقط من التجمعات السكانية في الضفة تجمع يوميا النفايات

1.7% فقط من المنشآت الاقتصادية تعالج النفايات الصلبة

معن أحمد سلحب
رئيس قسم إحصاءات النفايات الصلبة
الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني

 

يعتبر موضوع إدارة قطاع النفايات الصلبة من الركائز الأساسية في مرحلة الأعمار القادمة.  حيث إن الحفاظ على البيئة حاجة أساسيه للمواطن في الضفة الغربية وذلك لاتصالها مباشرة مع صحته.  إن ضمان وجود إدارة جيدة للنفايات الصلبة خلال جميع مراحلها بحد ذاته صمام أمان لعدم تعرض المواطن لأي ضرر ناجم عن أي إهمال خلال مراحل إدارة النفايات. إضافة إلى كونه حاجة أساسية على مستوى الفرد، فهناك حاجة وطنية، حيث تنبع أهمية هذا القطاع من الدور الكبير الذي يلعبه لكونه معياراً واضحاً في قياس تحضر المجتمعات، حيث نلاحظ التفاوت الكبير في الآليات المتبعة في إدارة هذا القطاع بين الدول الصناعية والدول المستهلكة، مع الحفاظ على خصوصية كل مجتمع.

التفاصيل

 

 

قد تتسبب في نشر الأورام السرطانية
 

فلسطينيو غزة يستخدمون زيوت الطعام وقوداً للسيارات


سمر شاهين / غزة
خاص بآفاق البيئة والتنمية

حذر خبير مختص في علم الباثولوجي من خطورة الخلط العشوائي والاستخدام المتصاعد للزيوت في قطاع غزة كوقود للسيارات.
وقال أستاذ علم الباثولوجي في جامعة الأزهر بغزة الدكتور حسام حمادة: "إن الاختلاط غير الكامل للزيوت وعادم السيارات، يحتوي على عدد كبير من المواد المسرطنة، وتلك المواد قد تتسبب بنشر الأورام السرطانية".
ولجأ الفلسطينيون إلى استخدام الزيوت (السيرج) لمواجهة أزمة الوقود التي تفاقمت جراء تقليص سلطات الاحتلال لكميات الوقود التي تمد بها قطاع غزة الذي يقطنه 1.5 مليون إنسان.
وللأسبوع الرابع على التوالي يسكب عشرات السائقين في غزة مئات الجالونات من "زيت الطعام" في محركات سياراتهم بدلاً من "السولار" الذي أضحى سلعة نادرة في أسواق القطاع، الخاضع لحصار مشدد منذ عشرة أشهر.

التفاصيل

ندوة العدد:

وثيقة هامة

الزلزال المتوقع في فلسطين: الوقاية من آثاره وسلوكنا في أثناء حدوثه


د. جلال الدبيك: جميع الدراسات أجمعت على أن الزلزال في فلسطين سيحدث والخلاف بين الخبراء هو حول قوة الزلزال، هل تكون 6.5 أو 7...؟ احتمال حدوث زلزال في المستقبل القريب مركزه شمال أو جنوب البحر الميت وارد...هناك احتمال وارد لحدوث زلزال في شمال فلسطين، في إصبع الجليل، ولسوء الحظ نحن
 ضمن الفترة الزمنية لتكرار هذا الزلزال المدمر... في حال حدوث زلزال بقوة 6.5 حسب مقياس ريختر، فإن 5 – 15% من بعض الأحياء في بعض المدن الفلسطينية ستتعرض إلى انهيار كلي ونحو 20 – 22% ستتعرض إلى انهيار جزئي، وسنقف على مناطق معزولة بالكامل؛ ولن تستطيع سيارات الإسعاف والإطفاء الوصول إليها... قابلية الإصابة للمخيمات الفلسطينية مرتفعة جدا ومعظم المخيمات ستكون بقعة معزولة... الحكومة لدينا لا تعتمد الكوارث أولوية وطنية، كما ليس لدينا إدارة للكوارث ونحن نعيش في وضع كارثي.

م. محمود عبد الله: الفوضى التي نعيشها أدت إلى إقامة أبنية لا تراعي في أغلبها موضوعة الزلازل أو التكيف أو مقاومة الزلازل... حاليا كل المؤسسات الأجنبية الموجودة في فلسطين، واستشعارا بما يصدر في الضفة الغربية وغزة وإسرائيل من احتمالات الزلازل، تتلقى تعليمات من بلادها، تلزمها إجراء دراسات لفحص مدى قدرة المباني التي يشغلونها على مقاومة الزلازل، وترصد الموازنات لتقوية وتدعيم هذه المباني لحماية أنفسهم... لا يوجد في نظام الأبنية والتنظيم القائم حاليا ما يلزم المستثمرين أو أصحاب المباني بأن يعملوا تصميما مقاوما للزلازل.

التفاصيل

 
 
 

 الآراء الواردة في مجلة "آفاق البيئة والتنمية" تعبر عن رأي كتابها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر مركز معا أو المؤسسة الداعمة.

 

 

بدعم من مؤسسة: