June 2010 No (26)
مجلة الكترونية شهرية تصدر عن مركز العمل التنموي / معا
حزيران 2010 العدد (26)
 

سياحة بيئية واثرية

 

                  سبسطية



إبراهيم سلامة خوري

سبسطية هي مدينة فلسطينية تقع في مركز استراتيجي بالضفة الغربية؛ فهي جبل منعزل يسهل الدفاع عنه من جميع نواحيه وكان يسيطر على الطريق الذي يمر من هناك ما بين الجنوب والشمال والطريق الثاني القادم من الشرق إلى الغرب.
في سنة 331 ق.م. هدم اسكندر الكبير المدينة وكذلك بعده هدمها يوحنا هركانوس سنة 108 ق.م. غير أن بومبي أعاد بناءها سنة 63 ق.م وفي سنة 27 ق.م. وهبها أغسطس إلى هيرودس الكبير الذي جددها ووسع بناءها ودعا اسمها سبسطية وهي الكلمة اليونانية المرادفة لكلمة أغسطس.
وقد أظهرت الحفريات التي أجريت فيها على فترات متعددة بين السنوات 1909-1910 وكذلك 1931-1935 مباني يرجع تاريخها إلى عصور مختلفة.  ومن جملة هذه المباني ظهرت الحضارة الرومانية في الفوروم وطوله 128 مترا وعرضه 72 مترا وتلك الأبنية الحصينة والأعمدة الضخمة والملعب وغيره. وكذلك شارع الأعمدة وطوله 872 ياردة؛ وكان يحتوي على ستمئة عمود عرضه أربعون قدما، وعلى جوانبه حوانيت البيع والشراء مع الباب الغربي للمدينة والمحصن ببرجين ضخمين على جانبيه محيط كل منهما 46 قدما يرتكز بناؤهما على قاعدتين تعودان للعهد اليوناني. ثم هنالك أيضا هيكل أغسطس طوله 165 قدما. أما من الجهة الشمالية الشرقية من الأكروبول فقد وجد مدرجا سليما يعود إلى القرن الثالث الميلادي.


الجامع الحالي الكائن قرب عين الماء والمعروف بجامع النبي يحيى، قائم الآن على جزء من الكنيسة الصليبية المشادة على اسم يوحنا المعمدان في عام 1165م على أنقاض كنيسة بيزنطية قديمة لا تزال آثارها ظاهرة في القبو الأرضي الذي كان يحوي ذخائر القديس يوحنا المعمدان.  أما الكنيسة الصليبية فلا تزال أقسام كبيرة من أبنيتها ظاهرة بوضوح خصوصا البوابة الغربية وبعض الأعمدة وأجزاء من الحائط والحنية.  وبالإضافة إلى  هذه الآثار التاريخية توجد آثار أخرى نذكر منها كنيسة اكتشفت سنة 1932 يرجع تاريخها إلى القرن الخامس الميلادي وهي على قمة جبل سبسطية بالقرب من الجهة الجنوبية الشرقية، ويعتقد أنها شيدت على أول موضع كان قد اكتشف فيه رأس المعمدان مدفونا. وما زالت توجد فيها صورة مرسومة على حائط القبو الشرقي للكنيسة تمثل قطع رأس القديس يرجع رسمها لتاريخ بناء الكنيسة، وفضلا عن هذا فهنالك أيضا المقبرة الرومانية التي اكتشفت بالقرب من جامع النبي يحي.

عن:  الدليل السياحي لأهم الأماكن الدينية والأثرية في الأرض المقدسة

 

التعليقات

 

 

الأسم
البريد الألكتروني
التعليق
 
 
 

 

 

 

مجلة افاق البيئة و التنمية
دعوة للمساهمة في مجلة آفاق البيئة والتنمية

يتوجه مركز العمل التنموي / معاً إلى جميع المهتمين بقضايا البيئة والتنمية، أفرادا ومؤسسات، أطفالا وأندية بيئية، للمساهمة في الكتابة لهذه المجلة، حول ملف العدد القادم (العولمة...التدهور البيئي...والتغير المناخي.) أو في الزوايا الثابتة (منبر البيئة والتنمية، أخبار البيئة والتنمية، أريد حلا، الراصد البيئي، أصدقاء البيئة، إصدارات بيئية – تنموية، قراءة في كتاب، مبادرات بيئية، تراثيات بيئية، سp,ياحة بيئية وأثرية، البيئة والتنمية في صور، ورسائل القراء).  ترسل المواد إلى العنوان المذكور أسفل هذه الصفحة.  الحد الزمني الأقصى لإرسال المادة 22 نيسان 2010..
 

  نلفت انتباه قرائنا الأعزاء إلى أنه بإمكان أي كان إعادة نشر أي نص ورد في هذه المجلة، أو الاستشهاد بأي جزء من المجلة أو نسخه أو إرساله لآخرين، شريطة الالتزام بذكر المصدر .

 

توصيــة
هذا الموقع صديق للبيئة ويشجع تقليص إنتاج النفايات، لذا يرجى التفكير قبل طباعة أي من مواد هذه المجلة
 
 

 

 
 
الصفحة الرئيسية | ارشيف المجلة | افاق البيئة والتنمية